من نحن ؟

المركز الاقليمى للحقوق و الحريات هى مؤسسة قانونية مصرية تاسست وفقا للاحكام قانون المحاماه فى يناير 2016 على يد مجموعة من نشطاء حقوق الانسان الشباب حيث تضم مجموعة من المحامين و الباحثين و يعملون من اجل الدفاع عن حقوق الانسان فى مصر و الاقليم و الذين يتخذون من مبادئ حقوق الانسان مرجعا و من العمل السلمى منهجا لضمان حرية الفرد و كرامته .

يسعى المركز للوصول إلى مجتمع منفتح وعادل يتيح حرية البحث عن المعلومات وخلق الأفكار وتلقيها والتعبير عنها وتبادلها مع الآخرين دون خوف أو تدخل ظالم من الدولة وذلك بتمكين أفراد المجتمع ومساعدتهم في الحصول على حقوقهم والتمتع بحرياتهم بتمثيل احتياجاتهم أمام الجهات المسؤولة والتأكيد على ضرورة الالتزام بحقوق الانسان وسيادة القانون .

الرؤية

مجتمع ديموقراطى يحترم حقوق الانسان و تيتح حرية تلقى و نقل المعلومات و التعبير عن الافكار بحرية دون خوف و يكفل تعدد الاراء و اختلافها .

الرسالة

نشر الوعى بمنظومة حقوق الانسان و تكريس الحق في المعلومات ومنع انتهاكات حرية التعبير,

وتقديم الدعم اللازم بالتعاون مع شركائنا متخذين حقوق الانسان مرجعا و العمل السلمى منهجا للوصول لمجتمع ديموقراطى يحترم حقوق الافراد.

الاهداف

يسعى المركز الاقليمى للحقوق و الحريات لتحقيق الاهداف الاتية :

1- الوصول الى مجتمع ديمواقراطى يحترم حقوق الانسان و حرياته.

2- ارساء قواعد قانونية و مؤسساتية تحفظ حق الافراد فى التعبير عن ارائهم و افكارهم بحرية و تعددية.

3- تحقيق الشفافية و سهولة الوصول الى المعلومات.

4- القضاء على الفساد من خلال قواعد قانونية صارمة و بنية مؤسساتيه سليمة.

5- ضمان التزام الدولة بالمعاهدات و المواثيق الدولية.

محاور العمل

1 – حملات الحشد و التأييد

2 – بناء القدرات

3 – التوثيق

4 – البحوث

5 – الدعم القانونى

مجالات العمل

1- حرية التعبير

2- الحق فى التجمع السلمى

3- حرية تداول المعلومات

4- حرية الاعلام

5- حرية التعبير عن المعتقد

6- الشفافية و مكافحة الفساد

7- العدالة الانتقالية

قيمنا

1 – الإلتزام: الإستعداد الكامل لتقديم الوقت والجهد المطلوب لتحقيق الأهداف

2 – الإبداع: تطوير وسائل العمل بطريقة متميزة والإستفادة من مختلف التقنيات

3 – العمل الجماعي: إتخاذ القرارات وتنسيق العمل بصورة جماعية ومؤسساتية

4 – السلمية: الإلتزام بالمنهج السلمي والمدني في مختلف أنشطة وبرامج المركز

5 – التضامن: الإهتمام بالأبعاد الإنسانية مع ضحايا الإنتهاكات والدفاع عنهم

6 – المصداقية: التأكيد على دقة المعلومات والأخبار التي يتم نشرها وتداوله