تطبيق لايكي بين القيم الأسرية والإتجار بالبشر “دور الوسطاء ومسؤوليتهم في إدارة المحتوى الترفيهي»

بعد أكثر من عام، تداولت المواقع الإخبارية وشبكات التواصل الإجتماعي القضية المعروفة إعلاميًا بقضية فتيات “تيك توك”، بعد أن قضت محكمة مصرية بسجن حنين حسام بالسجن عشر سنوات،  ومودة الأدهم وثلاثة آخرون بالسجن 6 سنوات و تغريم كل منهم 200 ألف جنيه بتهمة “الاتجار بالبشر”.

يُركّز هذا التقرير على تساؤلات حول دور كل طرف من أطراف القضية والمسئولية الجنائية الواقعة عليه بحكم دوره وبحسب تحقيقات النيابة العامة، ولماذا تم استبعاد بعض الأطراف على حساب آخرين لا يزالوا يخضعون للمحاكمة حتى الآن.

يسلط التقرير الضوء على التطبيق محل الاتهام في هذه الواقعة “لايكي” المملوك لشركة “بيجو تكنولوجي”، ويبحث في ملكية الشركة والنموذج الربحي وحجم استثماراتها ووضعها القانوني في مصر، كما يناقش كذلك تأثير قضية فتيات “التيك توك” على الحق في حرية التعبير والإبداع في مصر، ليخرج في النهاية بتوصيات من شأنها أن تُحسّن وضع حرية التعبير الرقمي والحقوق والحريات على الإنترنت…. للاطلاع على المزيد اضغط هنا